منتديات مركز المجد للجودة وتطوير الموارد البشرية

العودة   منتديات مركز المجد > منتدى الدورات التدريبية > التدريب والتطوير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-05-2018, 04:01 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
mohamed emad
اللقب:
Senior Member

البيانات
التسجيل: Apr 2018
العضوية: 2710
المشاركات: 866
بمعدل : 5.14 يوميا

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
mohamed emad غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : التدريب والتطوير
افتراضي فن التعامل مع أصحاب المصالح والمنتفعين والمتعاملين

فن التعامل مع أصحاب المصالح والمنتفعين والمتعاملين
أ. محمود صبره

إنّ الحديث عن إدارة العلاقة مع أصحاب المصلحة يقودنا في البدء إلى الحديث عن فكرة أصحاب المصلحة وتبلورها في الفكر الإداري، حيث يرى البعض أنّ الفكرة بدأت مع أعمال كلّ من Smith Adam ) 1759 (و Berle و Means) 1932 و ) Bernabd)1938 .(أما ظهوره كمفهوم فيرجع لاجتماع عام 1963م في معهد ستانفورد للأبحاث في الولايات المتحدة، وبعد ذلك تنوعت نظرة التخصصات إلى هذا المفهوم عبر تاريخه .

أ. التطور التاريخي لمفهوم أصحاب المصلحة عبر مختلف الزوايا الإدارية: يمكن اختصار أهم التطورات التي عرفها المفهوم من خلال عدة مراحل بدءً بالتخطيط الاستراتيجي؛ حيث تجلت فكرة أصحاب المصلحة من قبل Ansoff Igor في كتابه" stratégie corporative "؛ حيث شمل الانموذج الذي وضعه Ansoff Igor لأصحاب المصلحة: المساهمين، العاملين، العملاء، الموردين و المقرضين واتمع. وفي سنوات السبعينات، تنبأ برنار تايلور بالانخفاض المتوقع في أهمية المساهمين، وأكّد على ضرورة أخذ المنظمات
لكل أصحاب المصلحة في الحسبان حتى تكون نشاطات المؤسسات مربحة ماليا واجتماعيا ( ، أي الانتقال من shareholders إلى (stakeholders 1.

وأضاف Ackoff Russel في أدبيات نظريات النظم أنّ مشاركة أصحاب المصلحة أمر أساسي في تصميم النظم الفعالة، ورأى أنّ الشركات وباعتبارها نظماً مفتوحة، هي جزء من شبكات أكبر، هذه الأخيرة تؤثر بدورها على المنظمات؛ وبالتالي لا يمكن اعتبارها "ككيان ضيق" أو مستقل ومن منظور المسؤولية الاجتماعية للشركات ظهرت العديد من الأبحاث ولعبت الحركات الاجتماعية في الستينات والسبعينات والناشطة في مجالات: الحقوق المدنية، المناهضة للحروب، حماية المستهلكين، حماية البيئة والدفاع عن حقوق المرأة، دورا كبيرا في إعادة التفكير في دور المؤسسة الاقتصادية في المجتمع ونصت النظرية التنظيمية التي وضعها Salancik Richard et Pfeffer Jeffrey في عام 1978 م على أن هناك علاقة مباشرة لإدارة المطالب في فعالية المنظمة، لاسيما تلك التي تخص جماعات المصالح.

ووفقا لـ Cavana Robert et Elias Arun ،فإنّ النظرية الكلاسيكية لأصحاب المصلحة تأخذ جذورها من بقاء الشركة، ثم تمتد إلى أربعة مجالات رئيسية هي: التخطيط الاستراتيجي، نظرية النظم، المسؤولية الاجتماعية للشركات والنظرية التنظيمية وفي الأخير ومن منظور الإدارة الاستراتيجية ينظر Freeman Edward لمفهوم لأصحاب المصلحة باعتباره أول من وضع الأفكار في نظرية سميت بنظرية أصحاب المصلحة، وقد وضع فريمان مفهوما يغطي مشاكل منظمات الأعمال الإستراتيجية، كما يعبر عن المسؤولية الاجتماعية للشركات بمصطلح " الاستجابة الاجتماعية للشركات"، ويؤكّد على ضرورة التفاعل المتبادل بين المنظمات وأصحاب المصالح فيها.

ولمزيد من المعلومات عن هذا الموضوع وغيره من الموضوعات ذات الصلة بالمجال الاداري، يمكنكم الاطلاع على البرنامج التدريبي لمعهد صبره للتدريب القانوني من خلال الرابط التالي: https://goo.gl/eUL8Pv












إقرأ أيضا من مواضيعي 0 كشف الثغرات في العقود
0 دورة الجوانب القانونية في المعاملات الإلكترونية
0 كتابة المشورة والفتوى القانونية والمذكرات بالرأي القانوني
0 إدارة وتخطيط المشاريع وإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية
0 فن التعامل مع أصحاب المصالح والمنتفعين والمتعاملين
عرض البوم صور mohamed emad   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أصحاب, المصالح, التعامل, والمتعاملين, والمنتفعين

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

 

 
الساعة الآن 07:38 PM.
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir